مكتب المنسق(ة) المقيم(ة) للأمم المتحدة

مؤلف
نجاة رشدي
UN
نائبة المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان، المنسقة المقيمة ومنسقة الشؤون الإنسانية
نجاة رشدي هي نائبة المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان، وهي المنسقة المقيمة ومنسقة الشؤون الإنسانية في لبنان، تبوّأت منصبها في الأول من آب عام 2020. تتمتع رشدي بأكثر من 20 عاماً من الخبرة في مجال التنمية والمساعدة الإنسانية، كما لديها خبرة واسعة في مجال التنسيق الدولي في مناطق النزاع وما بعد النزاع، بما في ذلك مهمتها الأخيرة كمستشارة أولى للمبعوث الخاص إلى سوريا، ومنصبها الإداري في مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في جنيڤ. رشدي حاصلة على شهادة دكتوراه في نظم المعلومات من المعهد الوطني للإحصاء والاقتصاد التطبيقي في الرباط، وعلى شهادة ماجستير في الرياضيات والتطبيقات الأساسية من جامعة باريس الجنوبية.
نجاة رشدي

يتألف فريق الأمم المتحدة الوطني في لبنان من رؤساء لـ26 وكالة من وكالات الأمم المتحدة وصناديقها وبرامجها. بصفته(ا) رئيسًا للفريق الوطني للأمم المتحدة، يقوم المنسق المقيم للأمم المتحدة بقيادة عمل فريق الأمم المتحدة الوطني ودعمه وتوجيهه، مما يضمن فعالية عملية التنسيق والتعاون بين مهام مختلف هيئات الأمم المتحدة. ويعمل مكتب المنسق المقيم على تعزيز الأنشطة المشتركة لمنظومة الأمم المتحدة بما يدعم جهود لبنان في  سبيل تحقيق أجندة  2030 للتنمية المستدامة.

يتولى المنسق(ة) المقيم(ة) للأمم المتحدة في لبنان إدارة فريق الأمم المتحدة الوطني في عمليات التشاور القائمة مع الحكومة اللبنانية، وذلك بهدف تحديد استجابة استراتيجية للأمم المتحدة للأولويات التنموية الخاصة بلبنان والاتفاق عليها وعلى سبل تحقيقها.

يهدف مكتب المنسق المقيم للأمم المتحدة في لبنان إلى تعزيز فعالية عمل فريق الأمم المتحدة الوطني والتنسيق فيما بين أعضائه بغية ضمان إستجابة جماعية، ومتماسكة، ومتكاملة للأمم المتحدة للأولويات والاحتياجات الوطنية، وذلك ضمن إطار أهداف التنمية المستدامة وسواها من الالتزامات الدولية.

لمكتب المنسق المقيم للأمم المتحدة خمس وظائف أساسية مفادها ما يلي:

  1. التخطيط الاستراتيجي
  2. تطوير الاقتصادات وتعزيز نموها
  3. الشراكات وتمويل خطط وبرامج التنمية
  4. إدارة البيانات والنتائج وإعداد التقارير ذات الصلة
  5. التواصل والمناصرة.

للتعرف على أعضاء فريق مكتب المنسق المقيم للأمم المتحدة في لبنان، الرجاء النقر هنا . وللتعرّف على أعضاء فريق مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في لبنان، الرجاء النقر هنا

المنسقة المقيمة ومنسقة الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في لبنان

نجاة رشدي هي نائبة المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان، وهي المنسقة المقيمة ومنسقة الشؤون الإنسانية في لبنان، تبوّأت منصبها في الأول من آب عام 2020.

تتمتع رشدي بأكثر من 20 عاماً من الخبرة في مجال التنمية والمساعدة الإنسانية، كما لديها خبرة واسعة في مجال التنسيق الدولي في مناطق النزاع وما بعد النزاع، بما في ذلك مهمتها الأخيرة كمستشارة أولى للمبعوث الخاص إلى سوريا، ومنصبها الإداري في مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في جنيڤ.

قبل ذلك، شغلت رشدي منصب نائبة الممثل الخاص للأمين العام، والمنسق المقيم ومنسق الشؤون الإنسانية في بعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام في جمهورية أفريقيا الوسطى. كما عملت سابقاً كمنسقة مُقيمة ومنسقة للشؤون الإنسانية في الكاميرون، وكنائبة مدير المكتب التمثيلي لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في جنيف.

رشدي حاصلة على شهادة دكتوراه في نظم المعلومات من المعهد الوطني للإحصاء والاقتصاد التطبيقي في الرباط، وعلى شهادة ماجستير في الرياضيات والتطبيقات الأساسية من جامعة باريس الجنوبية. وهي تجيد اللغات العربية والإنجليزية والفرنسية.

رشدي من مواليد المغرب عام 1961، ولديها أربعة أطفال.